اخبار

10 خيارات للرد على بوتين إذا استخدم السـ.ـلاح النـ.ـووي- ما هي .. إليكم التفاصيل في هذا الرابط

كشف تحليل نشرته مجلة تايم الأمريكية عن 10 خيارات وسيناريوهات ممكنة للرد على روسيا إذا استخدمت السـ.ـلاح النـ.ـووي في أوكرنيا.

وبحسب التحليل الذي نشر موقع ” الحرة ” ترجمة عربية له فإنه في حال لجوء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين للسـ.ـلاح النـ.ـووي،

فإن الغرب سيدرس خيارات وسيناريوهات ممكنة، خاصة وأن وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، خلال محادثات مع نظرائه في حلف شمال الأطلسي “الناتو”، قال أن كييف قد تستخدم “القنبلة القذرة”.

كاتب التحليل، جيمس ستافريديس، وهو قائد سابق في البحرية الأميركية وحلف “الناتو” يقول إن “القنبلة القذرة”

هي “متفجـ.ـرات كبيرة تتضمن موادا مشعة”، تكون قادرة على إلحاق الضرر بالمدن والقرى ونشر الإشعاعات الضارة فيها.

ويعتبر أن ترويج موسكو لهذه الفكرة، يعني أن “الكرملين” يريد فبركة استخدام مثل هذه القنابل، ويقوم بعد ذلك بتوجيه أصابع الاتهام إلى “أوكرانيا”، وهو حسب قوله تكتيك استخدمته روسيا سابقا بالتعاون مع النظـ.ـام السوري

عندما استخدمت الأسلـ.ـحة الكيميائية في الحـ.ـرب السوري، ومن ثم زعموا أن المعـ.ـارضة والولايات المتحدة هم من استخدموا مثل هذه الأسلـ.ـحة.

وحدد ستافريديس 10 خيارات متاحة أمام الغرب للتعامل مع أي هجـ.ـمات نـ.ـووية روسية:

إدانة أي استخدام روسي للأسلـ.ـحة النـ.ـووية، باعتبارها الأولى منذ الحـ.ـرب العالمية الثانية.
رصـ.ـد الأدلة في حال وجود إشعـ.ـاعات باعتبارها ناتجة عن أنشطة روسية.

طرد روسيا من مجلس الأمن للتغلب على أي فيتو روسي متوقع.
حث الصين والهند ودول أخرى على إدانة بوتين، وقطع العلاقات الاقتصادية.

مصادرة الأصول الروسية خارج روسيا، واستخدام الأموال لإعادة إعمار أوكرانيا.
تقديم طائرات “ميغ-29” للأوكرانيين، وبحث إمكانية تسليم طائرات “أف-16”.

زيادة الإمدادات بأنظمة الصـ.ـواريخ الدفاعية لأوكرانيا.
إقامة منطقة “حظر طيران” تابعة للناتو لدعم القـ.ـوات الجوية الأوكرانية.

اللجـ.ـوء إلى الهجمات السيبرانية باستهداف القدرات العسكـ.ـرية الروسية.
استهـ.ـداف الأسطول الروسي في البحر الأسود.

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قد أكد في تصريحاته الأخيرة أن “روسيا تحتفظ بالحق في استخدام الأسلـ.ـحة النـ.ـووية

فقط للرد على هجوم نووي أو هجـ.ـوم بأسلـ.ـحة الدمـ.ـار الشامل الأخرى” أكان ذلك ضـ.ـد روسيا أو أي من حلفائها.

ووفق تحليل نشرته مجلة فورين أفيرز، فقد أثارت “تهـ.ـديدات بوتين القلق لجيران روسيا الأوروبيين وحتى إدارة الرئيس الأميركي، جو بايدن”

ولهذا على الدول الغربية أن تسعى لفهم “حسابات بوتين للمخـ.ـاطر” و”قياس القوة العسـ.ـكرية الفعلية لروسيا” لتحديد ما “ستفعله موسكو بعد ذلك”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى