اخبار

قرار أوروبي حاسم بشأن بشار الأسد .. إليكم التفاصيل في هذا الرابط

قرار أوروبي حاسم بشأن بشار الأسد

أكد الاتحاد الأوروبي تمسك دوله الـ27 بموقفها الموحد تجاه القضية السورية، واستمرار وقوفها إلى جانب الشعب السوري، ودعمه في محنته.

جاء ذلك في اجتماع جرى في العاصمة البلجيكية بروكسل يوم أمس الثلاثاء، بدعوة من المبعوثة الأوروبية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، هيلين لوكال، لمناقشة الأوضاع في سورية.

وجددت دول الاتحاد خلال الاجتماع تأكيدها على اللاءات الثلاث: لا للتطبيع، لا لإعادة الإعمار، لا لرفع العقوبات، طالما لم يشارك النظام السوري بشكلٍ فعّال في الحل السياسي.

كما أعرب الاتحاد عن دعمه بشكلٍ كاملٍ لجهود الأمم المتحدة والقرار 2254، وذلك وفقاً لما ذكر المبعوث الألماني الخاص إلى سورية، ستيفين شنيك، عبر “تويتر“.

وأيضاً أشار شنيك إلى أن الاتحاد الأوروبي سيواصل دعمه للشعب السوري، مشيراً إلى أن الدول الأعضاء البالغ -عددها 27- متحدة في موقفها تجاه القضية السورية.

من جانبه، اعتبر القائم بأعمال بعثة الاتحاد الأوروبي إلى سورية، دان ستوينيسكو، أن الاجتماع الذي شارك فيه رؤساء البعثات والمبعوثين إلى سورية كان مناسبة للتبادل المفيد، مؤكداً أن الدول الـ27 موقفها موحد.

وشارك في الاجتماع نائبة المبعوث الأممي الخاص إلى سورية، نجاة رشدي، التي قالت في تغريدة على ”تويتر” إنها ”

ممتنة لدعوة الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ومسؤولي الاتحاد لاطلاعهم على عمل مكتب المبعوث الخاص لسورية ، وجميع جوانب تنفيذ قرار مجلس الأمن 2254، نقدر دعمهم القوي”.

الجدير بالذكر أن هذا الاجتماع يكتسب أهمية كبيرة، كونه يأتي في وقت تتصاعد به مساعي التقارب التركي مع النظام السوري،

والوساطة التي تقودها روسيا لعقد اجتماع بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس النظام السوري بشار الأسد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى